بأقلام الطيارين ومهندسي الطائرات

طيران ناس يدشّن أول مجلة متخصصة بأمن وسلامة الطيران في المملكة


الرياض، 12 ديسمبر 2016: دشّن طيران ناس، الناقل الجوي الوطني، في مقره الرئيسي بالرياض يوم أمس الاحد أول مجلة متخصصة بأمن وسلامة الطيران، وهندسة وصيانة محركات الطائرات، تحت مسمّى مجلة flynas safety. حيث شرّف حفل التدشين من الهيئة العامة للطيران المدني الكابتن عبدالحكيم البدر مساعد الرئيس للسلامة والأمن والنقل الجوي، وعبدالإله فلمبان مدير مكتب تحقيقات الطيران وعبدالرزاق بن يونس كبير مفتشي تشغيل طيران ناس. ومن الجانب الأكاديمي حضر الدكتور دان ونج الأستاذ المساعد في كلية إدارة الأعمال وإدارة الطيران في جامعة الأمير سلطان. ومثّل طيران ناس الرئيس التنفيذي لشركة ناس القابضة بندر المهنا والرئيس التنفيذي لطيران ناس بول بيرن، والرئيس التنفيذي للعمليات الكابتن منصور الحربي

وتهدف مجلة flynas safety إلى التركيز على مفاهيم أمن وسلامة صناعة الطيران، وتعزيز ثقافة المنتمين لهذا القطاع بأهمية أمن وسلامة الطيران وأنها دائمًا فوق كل اعتبار، لا سيّما وأن محتوى المجلة سيكون بإدارة فريق تحرير من طيارين وطيارين مساعدين وأخصائيي سلامة ومهندسي محركات الطائرات ومضيفين والعديد من المتخصصين من منسوبي طيران ناس، كما ستخصص مساحة في المجلة لنخبة من الأكاديميين من كلية إدارة الطيران في جامعة الأمير سلطان لتكون المجلة شاملةً لكل زوايا أمن وسلامة الطيران.

وقد ألقى الكابتن عبدالحكيم البدر والأستاذ عبدالإله فلمبان كلمةً عبروا فيها شكر طيران ناس للقيام بهذه الخطوة غير المسبوقة في المملكة، وأنّ أهمية مثل هذه الأعمال التثقيفية والتوعوية تأتي من منطلق تنمية حس المسؤولية لكل من ينتمي لقطاع الطيران في المملكة، وأنّ الأمن والسلامة مسؤولية الجميع، والخطأ في هذا القطاع لا يُسمح به إطلاقًا.

وفي تعليق لبندر المهنا، قال فيه:" يأتي تدشين هذه المجلة ضمن اهتمامنا في طيران ناس بالتطوير المستمر للموظفين داخل أروقة الشركة، ليكون كل جزء من هذه المنظومة على إدراك واسع ودائم بكل ما يخص قطاع الطيران وأمنه وسلامته، والمعايير التي يجب المحافظة عليها لنستمر في تطوير صناعة الطيران، ولأن أمن وسلامة طائراتنا وضيوفنا المسافرين هو مسؤوليتنا جميعًا. لذلك كانت فكرة إطلاق هذه المجلة وفريق تحريرها المتخصص من طيارين ومهندسي طيران نابعة من إحساسنا بأهمية التثقيف المستمر وتعزيز الوعي لكل ما يستجد في أمن وسلامة الطيران، ولا يسعني إلا أن أشكر كل من ساهم من منسوبي طيران ناس لأجل أن ترى هذه المجلة النور، وأن يكون سببًا في نشر معلومة ثمينة تخص أمن وسلامة الطيران".