طيران ناس يطلق أحدث رحلاته بين المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين


الإعلان عن إتاحة الحجز على الرحلات التي ستنطلق مطلع ديسمبر المقبلflynas plane


الرياض، 05 أكتوبر 2015: أعلن طيران ناس، الناقل الوطني السعودي، عن ثالث وجهاته بمنطقة دول مجلس التعاون الخليجي وهي مطار البحرين الدولي في مملكة البحرين، بعد كل من الإمارات العربية المتحدة والكويت، وذلك عبر ثلاث رحلات أسبوعية من جدة إلى البحرين، وكذلك ثلاث رحلات أسبوعية من الرياض إلى البحرين.

وسيبدأ الناقل الوطني السعودي إتاحة الحجز لهذه الوجهة في الخامس من أكتوبر، للرحلات التي ستبدأ في الأول من ديسمبر 2015، وذلك بأسعار خاصة تبدأ من 299 ريال سعودي خلال مرحلة تدشين الخدمة.

 في تعليق له على إطلاق الوجهة الجديدة، قال الأستاذ بندر بن عبدالرحمن المهنا، الرئيس التنفيذي لمجموعة ناس القابضة، "هناك علاقات وثيقة واستراتيجية بين البلدين المتجاورين المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين، ويسعدنا كثيراً أن يسهم طيران ناس الحائز على تصنيف أفضل طيران اقتصادي في الشرق الأوسط لعام 2015 في تسهيل السفر بين البلدين من خلال إطلاق رحلات مناسبة وبأسعار مميزة." 

الجدير بالذكر أن ستة ملايين سعودي قد زاروا البحرين خلال عام 2014، بزيادة بلغت 19.3% مقارنة بالعام 2013، مما يجعل من السعوديين أكبر شريحة من إجمالي زوار البحرين من دول مجلس التعاون الخليجي الذين يبلغ عددهم 6.6 مليون زائر. وتأتي هذه الزيادة الكبيرة في عدد الزوار السعوديين كدلالة واضحة على تنامي السفر من أجل الأعمال والاستجمام بين البلدين، وبيئة الأعمال المناسبة التي توفرها البحرين، وكوجهة مفضلة للعائلات السعودية للاستمتاع بعطلات نهاية الأسبوع وفترة الأعياد. 

ومن جانبه، قال الكابتن منصور الحربي، الرئيس التنفيذي للعمليات في طيران ناس موضحاً، "يعمل طيران ناس بشكل مستمر على توسيع خدماته لتشمل وجهات جديدة في المنطقة، ونحن سعداء للغاية بإضافة مملكة البحرين إلى شبكة وجهاتنا في دول مجلس التعاون الخليجي، ولا سيما وأنها تظل واحدة من خيارات الأعمال والاستجمام المفضلة لدى سكان المملكة العربية السعودية. وبإطلاق هذه الوجهة الجديدة فإن الناقل الوطني السعودي سيقدم مقاعد إضافية وخيارات أوسع للمسافرين بشكل متكرر بين المملكتين." 

وأضاف الكابتن الحربي قائلاً،  "علاوة على ذلك، تعتبر المملكة العربية السعودية وجهة للحجاج والمعتمرين من مملكة البحرين، والذين يشكلون قطاعاً بالغ الأهمية، وهذا ما يجعلنا نتوقع ارتفاعاً كبيراً في الطلب منذ الوهلة الأولى لفتح الحجز على هذه الوجهة. ومن المؤكد أن الأسعار المتميزة التي يقدمها طيران ناس ستكون ملائمة لسكان المملكتين وستوفر لهم خياراً منخفض التكلفة."